Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
Share this المقالات
X

هذه النشاطات البسيطة تُشجّع الأطفال على الحركة!

تعرّفي على هذه النشاطات التمرينيّة للأطفال!

الأربعاء, August 16th, 2017

الرياضة والحركة في قاموس الصغار لا يعنيان بالضرورة الذهاب إلى النادي الرياضي أو المشاركة في مباراة كرة قدم، بل يعني اللعب وممارسة جميع أشكال الأنشطة البدنية التي تقوّي العضلات والعظام وتمنح الجسم الطاقة والرشاقة والصحة والقدرة على النوم العميق.

وفي ما يلي لائحة بأهم وأسهل الأنشطة والألعاب التي يُمكن أن تُشجّعي طفلكِ على ممارستها حتى ينعم بفوائدها:

  • التنزّه في الطبيعة أو الركض أو الهرولة في أحضانها.
  • لعبة الادعاء وتقليد طرق مشي الحيوانات وتنقلّهم.
  • ركوب الدراجة أو ألعاب ركوب أخرى تلائم عمر صغيرك.
  • الرقص على أنغام الموسيقى العالية.
  • السباحة والنشاطات المائية الأخرى.
  • الغناء مع القيام بحركات وأفعال بهلوانية مضحكة.
  • لعبة الغميضة داخل المنزل أو خارجه.
  • لعبة المطاردة.
  • اللعب بالطابة: دحرجتها وركلها وقذفها ومحاولة التقاطها.
  • لعبة القفز بالحبل.
  • لعبة التسلّق.
  • المشاركة في الأعمال المنزلية وتنظيف السيارة والاعتناء بالحديقة.
  • الذهاب إلى المنتزه واللعب بالزحلوقة والأرجوحة وألعاب التسلّق.
  • استكشاف الطبيعة ومراقبة العصافير سيراً على الأقدام.

كما لاحظتِ، تمارين الأطفال بين العام الأول والعام الثالث بسيطة جداً. وبمجهودٍ قليلٍ يُمكنكِ أن تُحفّزي صغيركِ، ابن العامين،على ممارستها وجعلها جزءاً أساسياً من يومياته، فتُبقيه بمنأى عن المضاعفات الصحية التي يُمكن أن تتأتى عن قلّة الحركة، كأمراض القلب والسكري والسمنة الزائدة.

للمزيد: كيف تزيدين نشاط طفلك بين السنة والثلاث سنوات؟

 

اقرأي المزيد

انضمّي إلى برنامج "أول ألف يوم من حياة طفلي"!

راحة بالك كأمّ على بعد كبسة زرّ. انضمّي الآن واحصلي على نصائح وحلول أسبوعيّة تهمّك عبر البريد الإلكتروني.

  • تعلّمي عن التغذية على مزاجك!
  • جرّبي أدواتنا العملية المصمّمة حسب طلبك!
  • إحصلي على المساعدة والإجابات التي تتوخين في ظرفٍ قليل!
  • استمتعي بعروض وخصومات رائعة!

ابدأي معنا المشوار!

محتوى ذو صلة