Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
Share this المقالات
X

نصائح لسلامة طفلكِ الرضيع أثناء النوم

طرق الحفاظ على أمان الطفل في السّرير

الخميس, يونيو 1st, 2017

لعلّ الأوقات الوحيدة التي تتركين فيها رضيعكِ أو طفلكِ الصغير لوحده من دون مراقبة، هي أوقات النوم. من هنا، ضرورة الحرص على سلامة هذه الأوقات بما يضمن لولدكِ النوم في مكانٍ آمن وظروفٍ صحيةٍ تبقيه بمنأى عن متلازمة الموت المفاجئ وسواها من مسببات الوفاة أثناء النوم.

ولكي نساعدكِ في تحقيق هذه الغاية ولتوفّري لطفلكِ قسطاً وافياً وآمناً من النوم، إليكِ هذه النصائح المهمة والفعالة من موقعنا:

  • إحرصي على وضع طفلكِ على ظهره لينام، سواء أثناء الليل أو عند القيلولات. وإن تقلّب في نومه، لا تعيديه إلى وضعيته الأساسية، بل أتركيه على سجيّته.
  • ضعي صغيركِ في سريره أو مهده أو قفصه لينام. وإحرصي على أن يكون فراشه صلباً ومسطّحاً وغير متجمّع ومغطىً بملاءة بمقاس الفراش تماماً.
  • إحرصي على أن يكون فراش طفلكِ بالمقاس المطلوب والملائم لمهده أو سريره، بحيث لا تزيد المسافة بينه وبين الأطراف عن 3 سنتم.
  • تذكّري تفريغ مهد طفلكِ من الألعاب والدمى المحشوّة والوسادات والبطانيات الثقيلة والحشوات الواقية من الصدمات قبل تهيئته للنوم.
  • لا تسمحي بأن ينام طفلكِ في كرسي السيارة المخصص للأطفال، كونه غير مناسب للنوم لفترات طويلة.
  • استبدلي البطانيات التي يمكن أن تخنق طفلكِ لو غطّت رأسه عن طريق الخطأ، بملابس نوم خفيفة ومريحة تُبقي جسمه مرتاحاً. وإن كانت البطانية أمراً لا بدّ منه، إحرصي على أن تكون خفيفة جداً ومصنوعة من نسيج قابل للتنفس، تُثبتينها بالجهة السفلى من الفراش بحيث لا تتجاوز حدود صدر طفلك.
  • انتبهي إلى أجواء غرفة طفلكِ واحذري من ضبط الحرارة على درجة متدنية تُصيبه بالبرد أو عالية ترفع حرارة جسمه حتى الهلاك.
  • إجعلي من منزلكِ بيئةً آمنة وخالية من دخان السجائر الذي يمكن أن يعشعش في أثاث المنزل ويوثر سلباً في صحة طفلكِ ويزيد احتمال تعرّضه لمتلازمة الموت المفاجئ.
  • ثبّتي مهد طفلكِ أو سريره أو قفصه في موضعٍ يكون فيه بعيداً عن النوافذ والأبواب والمصابيح الكهربائية والشموع والمقابس وأسلاك الستائر والأغراض الصغيرة التي يمكن أن تكون خطراً على سلامته.
  • إحذري النوم مع طفلكِ في السرير نفسه. وإن كنت تريدين إبقاءه بجانبكِ وتسهيل رضاعته ليلاً (إن لزم الأمر)، اكتفي بوضع سريره في غرفتكِ مع الحرص على أن يكون في موضعٍ آمن.

الآن وقد تعرّفتِ على أسس الحفاظ على سلامة الأطفال الرضع أثناء النوم، احفظيها واتبعيها بحذافيرها حتى تكون لطفلكِ فرصة الاستمتاع بنومٍ هانئ وحياة مديدة!

للمزيد: هل مشاركة طفلي السرير خطرٌ على سلامته؟

اقرأي المزيد

انضمّي إلى برنامج "أول ألف يوم من حياة طفلي"!

راحة بالك كأمّ على بعد كبسة زرّ. انضمّي الآن واحصلي على نصائح وحلول أسبوعيّة تهمّك عبر البريد الإلكتروني.

  • تعلّمي عن التغذية على مزاجك!
  • جرّبي أدواتنا العملية المصمّمة حسب طلبك!
  • إحصلي على المساعدة والإجابات التي تتوخين في ظرفٍ قليل!
  • استمتعي بعروض وخصومات رائعة!

ابدأي معنا المشوار!

محتوى ذو صلة