Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
Share this المقالات
X

نصائح لحمل صحيّ للنساء البدينات!

كيف تتجنّبين زيادة الوزن المفرطة أثناء الحمل؟

الأربعاء, August 9th, 2017

إن كنتِ امرأة تعانين من زيادة كبيرة في الوزن وتسعين للحمل والإنجاب. فنقول لكِ بأنّ توقيتكِ غير سليم ولا بدّ أن تُرجئيه إلى حين تتمكنين من خفض وزنكِ إلى المعدل المناسب لكتلة جسمك، تلافياً للمضاعفات التي يُمكن أن تؤثر سلباً في صحتكِ وسلامة جنينك وصحته.

أما إن كنتِ حاملاً وتعانين من السمنة، وتبحثين عن معلومات تساعدكِ في خوض مسيرة حمل ناجحة وصحية. فنقول لكِ أنّكِ في الموقع المناسب، وفي ما يلي بعض النصائح الفعالة لاجتياز فصول الحمل الثلاثة بسلاسة وأمان:

  • إحرصي على تناول الأطعمة الصحيّة وفي طليعتها:
  • الخضار والفاكهة وأنواع حبوب الفطور والخبز المصنّعة من الحبوب الكاملة، لتمنحكِ الفيتامينات والمعادن الضرورية والألياف.
  • المنتجات اللبنيّة قليلة الدسم (أو منتجات حليب الصويا أو حليب الأرز أو حليب الشوفان البديلة عنها)، لتمنحكِ الكالسيوم والبروتين والإيودين.
  • اللحوم الحمراء غير الدهنية لتنمحكِ الحديد والبروتين.
  • الأسماك الزيتية كالسردين، لتمنحكِ البروتين وأحماض الأوميغا 3.

فالاستهلاك الحصري للمصادر الغذائية الصحية دون سواها، لا شكّ سيُشعركِ بالشبع ويُقوّض رغبتكِ في تناول الأطعمة غير الصحيّة!

  • إحرصي على تناول وجبات صغيرة ومتقاربة تساعدكِ في التحكّم بوزنكِ وبعض أعراض الحمل المزعجة، على شاكلة حرقان المعدة والغثيان الصباحي، وذلك من خلال تحفيز عملية الأيض وإثباط الرغبة الزائدة في الطعام الغني بالسكر والدهون.
  • زيدي معدل استهلاكك للمياه بما يُلبّي حاجتك اليومية من السوائل (أي ما يُعادل 6 إلى 8 أكواب في اليوم). ولا تُحاولي اللجوء إلى العصائر والمشروبات الغازية ومخفوقات الحليب المنكّهة بدلاً منها، لاحتوائها على الكثير من السعرات الحرارية.
  • تفادي الوقوع في فخّ اشتهاء الأطعمة الغنيّة بالأملاح والسكر والسعرات الحرارية الفارغة، من خلال الامتناع عن شرائها ووضعها في المتناول بحجّة وحام الحمل.
  • خطّطي مسبقاً لوجباتكِ الأساسية ووجباتك الخفيفة، فتكون بمثابة محفّز لكِ للقيام بخيارات صحية وشراء أطعمة صحيّة على الدوام.
  • إبحثي عن سبل ممتعة تُرفّه عنكِ أو تدللين بها نفسكِ من وقتٍ لآخر ولا يكون لها صلة بالطعام. كالخضوع لجلسة تدليك خاصة على سبيل المثال أو الذهاب إلى السينما أو تمضية الوقت برفقة الأصحاب.
  • إحرصي على ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة أو المعتدلة بمعدل 30 دقيقة في اليوم، معظم أيام الأسبوع. وإن كانت الرياضة أمراً جديداً عليكِ، ننصحكِ بإدخالها إلى جدولك اليومي بشكل تدريجي ما لم يكن لطبيبك رأياً معاكساً.
  • حاولي قدر الإمكان أن تُضيفي إلى تمارينكِ الرياضية اليومية نشاطات بدنية روتينية ترفع من معدل حركتك اليومي بأقل جهد ممكن، كالذهاب سيراً إلى المتاجر القريبة والقيام بنشاط جسدي أثناء التواجد مع الأصحاب.

وإن كنتِ تجدين صعوبة في اتباع هذه التعليمات وتحاولين إيجاد التبريرات والأعذار لنفسكِحتى تخلّي بها، فننصحكِ بأن تستعيني بخبرة طبيبك وأهل الاختصاص لتقومي بكل ما يلزم لتكسبي أقل وزن ممكن يُبعد عنكِ وعن طفلكِ الأخطار.

للمزيد: ابرز اسباب تأخر الحمل

 

اقرأي المزيد

انضمّي إلى برنامج "أول ألف يوم من حياة طفلي"!

راحة بالك كأمّ على بعد كبسة زرّ. انضمّي الآن واحصلي على نصائح وحلول أسبوعيّة تهمّك عبر البريد الإلكتروني.

  • تعلّمي عن التغذية على مزاجك!
  • جرّبي أدواتنا العملية المصمّمة حسب طلبك!
  • إحصلي على المساعدة والإجابات التي تتوخين في ظرفٍ قليل!
  • استمتعي بعروض وخصومات رائعة!

ابدأي معنا المشوار!

محتوى ذو صلة