Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
Share this المقالات
X

مراحل تطوّر الحمل والتغيّرات المصاحبة لكلّ مرحلة

دليلكِ لمراحل الحمل وتغيّراته

الجمعة, يونيو 2nd, 2017

تمتدّ مسيرة الحمل العادية والطبيعية على 40 أسبوعاً، وذلك اعتباراً من اليوم الأول من انتهاء الدورة الشهرية الأخيرة. وتتوزّع هذه الأسابيع على ثلاثة فصول، بمعدل 12 إلى 14 أسبوعاً لكل فصل. ولكن، كيف يتطوّر الحمل بين فصل وآخر وما التغيرات التي قد تطرأ على جسمك وجنينك؟ دعينا تعرّف عليها معها في ما يلي:

الفصل الأول (بين الأسبوعين الأول والثاني عشر من الحمل)

في غضون الفصل الأول من الحمل، ستشهد هرموناتكِ تغيراتٍ مهولة وسيبدأ رحمكِ بدعم نمو المشيمة والجنين وستتسارع ضربات قلبكِ وستزيد كثافة الدم في جسمك ِلتمكّنه من نقل الأكسيجين والعناصر الغذائية إلى طفلك، الأمر الذي يمكن أن يتسبب لكِ بأعراض عديدة، على شاكلة: الإرهاق الشديد، وتصلّب الثديين، والغثيان الصباحي، والوحام أو الشهية الزائدة نحو أنواع محددة من الأطعمة، وتقلّبات المزاج، والإمساك، وكثرة التبول، والصداع، وحرقان المعدة، والزيادة أو النقص في الوزن.

وبما أن الفصل الأول هو مرحلة مهمة وأساسية في نمو الجنين، ينصحكِ موقعنا بأن تنتبهي جيداً إلى نمط عيشك وغذائك، مع الحرص على تناول المكملات الغذائية الضرورية والتخلّي عن العادات التي يمكن أن تؤثر في تكوين صغيركِ وتسبب له تشوّهات خلقية.

في الفصل الثاني (بين الأسبوعين الثالث عشر والثامن والعشرين من الحمل)

يُعتبر الفصل الثاني المحطة الذهبية في مشوار الحمل.

في إطاره، ستُلاحظين بأنّ أعراض الفصل الأول من تعب وغثيان قد ولّت تدريجياً إلى غير رجعة... ستتمتعين بطاقة زائدة خلال ساعات النهار وستتمكنين من الحصول على قسط واف من النوم خلال ساعات الليل.

 إلى ذلك، وفيما يتغيّر جسمكِ ليُفسح المجال أمام طفلكِ، ستشعرين بآلامٍ في أنحاء مختلفة من جسمك، لاسيما عند مستوى الظهر والحوض. وستظهر على بطنكِ وثدييكِ وفخذيكِ علامات التشقق، وسيتغير لون حلمتيكِ ويصبح أكثر اسوداداً. كما ستظهر بقع بنية على جبهتك وأنفك وشفتك العليا. ومن المحتمل أن تشعري بتنميلٍ في يديك، وحكاكٍ في بطنك وراحة يديك ومشط قدميك، وتورّمٍ في كاحليكِ وأصابعكِ ووجهكِ، وتشنّجناتٍ في ساقيك.

ومع مشارفة الفصل الثاني على نهايته، سيبلغ طفلكِ أربعة أضعاف الحجم الذي كان عليه في الفصل الأول، وستشعرين بأولى رفرفاته وتحركاته.

وفي هذه المحطة من الحمل، من الجيد أن تبدأي بتسوّق الملابس والتجهيزات للولادة وتنشري الخبر السعيد بين الأصداقاء والمقرّبين!

في الفصل الثالث (بين الأسبوعين التاسع والعشرين والأربعين من الحمل)

إبان الفصل الثالث، ستستمرين في التشكي من انزعاجات الفصل الثاني. هذا وقد تواجهين صعوبةً في التنفس مع حاجة ملحة ومفرطة للتبول، ومرد ذلك إلى تزايد حجم الجنين وممارسته ضغوطاً إضافية على أعضائك..

ومن بين التغيرات الجسدية الجديدة التي ستظهر عليك في الفصل الثالث، نذكر لك الآتي:

  • الصعوبة في التنفس
  • حرقان المعدة
  • تورم الكاحلين والأصابع والوجه
  • البواسير
  • تصلّب الثديين
  • تشنّج القدمين
  • انسداد الأنف
  • نتوء السرة
  • الصعوبة في النوم
  • تكوّن اللبأ
  • هبوط الطفل إلى أسفل البطن
  • الشعور بانقباضات (قد لا تكون بالضرورة انقباضات المخاض الحقيقي)

 

ومع اقتراب موعد الولادة، وانمحاء عنق الرحم تمهيداً لانفتاح المهبل واتساعه عند المخاض، ننصحكِ بزيارة الطبيب بشكلٍ منتظم والخضوع للفحوصات التي ستساعده في الاطمئنان إلى صحتك وصحة طفلك والوضعية التي يتخذها هذا الأخير استعداداً للولادة.

ونوصيكِ كذلك بالاستفادة من هذه المحطة الأخيرة حتى تزيدي معرفتكِ بالمخاض والولادة وتكوني أكثر استعداداً لما ينتظركِ في غرفة التوليد وما بعدها، وتفكّري ربما بالالتحاق بالصفوف المخصصة للحوامل والأمهات المستقبليات.

وفيما تشعرين اليوم بوقع كل تغيير يطرأ على جسمك في كل أسبوع وكل فصل من فصول الحمل، كوني على ثقة بأنّ الولادة ستقضي على كل أثر لها وستخلّصكِ من تأثيراتها في وقتٍ قصير. فبعد مرور ثلاث ساعات فقط على الولادة، سيعود بعضاً من هرموناتكِ إلى مستوياته العادية ليخلّصكِ بالتالي من الانزعاجات والأعراض التي هزّت مضجعكِ شهوراً طويلة!

للمزيد: موانع العلاقة الجنسية أثناء الحمل

اقرأي المزيد

انضمّي إلى برنامج "أول ألف يوم من حياة طفلي"!

راحة بالك كأمّ على بعد كبسة زرّ. انضمّي الآن واحصلي على نصائح وحلول أسبوعيّة تهمّك عبر البريد الإلكتروني.

  • تعلّمي عن التغذية على مزاجك!
  • جرّبي أدواتنا العملية المصمّمة حسب طلبك!
  • إحصلي على المساعدة والإجابات التي تتوخين في ظرفٍ قليل!
  • استمتعي بعروض وخصومات رائعة!

ابدأي معنا المشوار!

محتوى ذو صلة