Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
Share this المقالات
X
كيف تتصرفين عند تعرّض طفلكِ لإصابة في الرأس ومتى تتّصلين بالطبيب؟

كيف تتصرفين عند تعرّض طفلكِ لإصابة في الرأس ومتى تتّصلين بالطبيب؟

طفلكِ ضرب رأسه؟ هكذا تتصرّفين

الأربعاء, يوليو 19th, 2017

رغم الاحتراس والحذر الشديدين، قد يتعرّض طفلكِ لإصابات عديدة من رضوض وجروح وكسور ودمل. فالأطفال ما بين العام الأول والثلاثة أعوام لا يهدأون، والأرجح أن يستغفلوا أمهاتهم مرات كثيرة لينتهي بهم الأمر مع إصابات طفيفة في الرأس لا تستدعي أكثر من كمادة ثلج وعصابة والكثير الكثير من القبل.

ولكن، ماذا عن الإصابات الأكثر خطورةً التي يمكن أن يتعرّضوا لها؟ وكيف السبيل إلى التعامل معها ومتى تستوجب الحالة استدعاء الطبيب؟ إليكِ الإجابات المفصّلة في هذا المقال، فتابعينا!

في البداية، وفور تعرّص طفلكِ لإصابة في الرأس، حاولي أن تتملكي أعصابكِ ولا تقومي بأي تصرف أو رد فعل قوي يؤثر في صغيركِ فيُصبح من الصعب التخفيف عنه. وبادري إلى الخطوات التالية:

  • إن كان جرح طفلكِ ينزف بغزارة، ضعي عليه قطعة قماش نظيفة أو عصابة واضغطي عليه مباشرة لعدة دقائق. ولا تخافي إن استغرق توقف الدم بعض الوقت، فجروح الوجه والرأس تنزف أكثر من أي جروح أخرى، وهذا لا يعني أبداً بأنها خطيرة.
  • إن كان جرح طفلكِ طفيفاً، اكتفي بغسله بالماء الفاتر والصابون، قبل أن تضعي عليه مرهماً مضاداً للبكتريا وتُغطّيه بعصابة من القماش.
  • إن لاحظتِ بروز رضة طفيفة على رأس طفلكِ الذي لا يبدو كثير الإنزعاج، جرّبي أن تضعي عليها ضمادة ثلج أو كيس خضار مثلّج للتخفيف من حدة الانزعاج والالتهاب.

وتجدر الإشارة إلى أنّ معظم إصابات الرأس البسيطة ممكنة العلاج في المنزل ومن دون أي تدخل طبي، ما لم تظهر على طفلكِ الأعراض التالية:

  • ظهور جرح متصدّع في وجه طفلكِ (غالباً ما يتطلّب خياطة).
  • عدم توقف الجرح عن النزيف بعد مرور 5 أو 10 دقائق من الضغط المتواصل على منطقة الإصابة.
  • عدم توقف طفلكِ عن البكاء وانزعاجه بشكل مستمر.
  • فقدان طفلكِ الوعي ولو لبضع دقائق فقط.
  • سقوط طفلكِ على رأسه على أرضية صلبة جداً.

 

فعندئذٍ، سيكون عليكِ الاتصال بالطبيب والأخذ بمشورته. والأرجح أن يطلب منكِ إبقاء طفلكِ مستيقظاً خلال الساعة الأولى من وقوع الحادثة، مع مراقبته عن كثب للتأكد من أنه لا يتصرف على غير عادته أو يعاني من أي شحوب أو دوخة أو اضطراب. كما وسيصرّ عليكِ لاصطحابه إلى الطوارئ في غضون الأربع وعشرين ساعة التالية إن كان يتقيأ أو يعاني من اختلال في التوازن أو اضطراب في التنفس أو انفعال شديد أو صداع أو مشاكل في النطق والعينين، إلخ.

ببمزيد: كلّ ما تحتاجين معرفته عن أنيميا الطفولة

اقرأي المزيد

انضمّي إلى برنامج "أول ألف يوم من حياة طفلي"!

راحة بالك كأمّ على بعد كبسة زرّ. انضمّي الآن واحصلي على نصائح وحلول أسبوعيّة تهمّك عبر البريد الإلكتروني.

  • تعلّمي عن التغذية على مزاجك!
  • جرّبي أدواتنا العملية المصمّمة حسب طلبك!
  • إحصلي على المساعدة والإجابات التي تتوخين في ظرفٍ قليل!
  • استمتعي بعروض وخصومات رائعة!

ابدأي معنا المشوار!

محتوى ذو صلة