Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
Share this المقالات
X
بهذه الخطوات تزيدين معدل استهلاك طفلكِ للمياه!

بهذه الخطوات تزيدين معدل استهلاك طفلكِ للمياه!

كيف ترفعين معدل استهلاك طفلكِ الدارج للسوائل؟

الأربعاء, August 2nd, 2017

من الضروري أن تُعوّدي طفلكِ منذ الصغر على العادات الغذائية الصحيّة.

والعادات الغذائية الصحية لا تقتصر على الروتين الغذائي السليم والأطعمة المنوّعة والمتوازنة وحسب، بل تتعدّاها لتشمل أيضاً عادة الاستهلاك اليومي لكمية كافية من المياه والسوائل الصحية الأخرى.

ولأنّ المياه تخلو من أي نكهة جذابة، فقد يكون من الصعب عليكِ تعويد صغيركِ على استهلاكها وتحبيبه بها. ولكن في ما يلي الخطوات التي ستُسهّل عليكِ هذه المهمة:

  • ضعي كوباً أو قنينةً صغيرةً من الماء في متناول طفلكِ في كلّ الأوقات، وأُتركيه على حريّته ليشرب منه أو منها متى عطش أو متى شعر برغبةٍ في ذلك.
  • إحرصي على تدعيم غذاء طفلكِ اليوميّ بفاكهة وخضار غنيّة بالمياه حتى تُعوّضه عن أي نقصٍ في السوائل. نذكر لكِ من بين هذه المصادر الغذائية على سبيل المثال لا الحصر: الخيار والكوسى والبطيخ الأحمر.
  • حاولي جذب اهتمام طفلكِ بشرب المياه عن طريق تزيينها بقطعٍ وشرائح من الفاكهة والخضار الطازجة والملوّنة، على غرار الكيوي والخيار والفراولة.
  • اشتري لطفلكِ كوباً مميّزاً مليئاً بالألوان ليشرب منه الماء كلّما شعر بالعطش.
  • حاولي قدر المستطاع أن تحدّي من خيارات السوائل التي تضعينها في متناول طفلكِ، وإحصريها إن أمكن بالمياه والحليب وبنوعٍ واحدٍ من العصائر الطازجة والمخفّفة بالماء.

وقبل كل شيء، تذكّري بأن تكوني القدوة الصالحة لطفلكِ في شرب المياه. فهو يتقلّد أفعالكِ ويتأثر بتصرفاتكِ ولو رآكِ تبذلين جهداً لشرب المياه، تأكّدي بأنه سيفعل المثل وسيعتاد على ذلك مدى الحياة!

للمزيد: فوائد الفاكهة والخضار للأطفال

 

اقرأي المزيد

انضمّي إلى برنامج "أول ألف يوم من حياة طفلي"!

راحة بالك كأمّ على بعد كبسة زرّ. انضمّي الآن واحصلي على نصائح وحلول أسبوعيّة تهمّك عبر البريد الإلكتروني.

  • تعلّمي عن التغذية على مزاجك!
  • جرّبي أدواتنا العملية المصمّمة حسب طلبك!
  • إحصلي على المساعدة والإجابات التي تتوخين في ظرفٍ قليل!
  • استمتعي بعروض وخصومات رائعة!

ابدأي معنا المشوار!

محتوى ذو صلة