Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
Share this المقالات
X

العادات السيئة الأكثر شيوعاً عند الأطفال

ماذا تعرفين عن عادات الطفل السيئة؟

الثلاثاء, August 15th, 2017

العادة هي نمط محدد من السلوكيّات التي يُطوّرها الطفل ويُكرّرها بشكلٍ منتظم حتى تُمسي جزءاً من الأفعال التي يقوم بها من دون وعي أو تفكير.

وصحيح أنّ العادة لدى الأطفال هي مصدر إزعاج أو توتر للأهل، ولكنها ليست أبداً مدعاة قلق، إذ غالباً ما يتمكّن منها الصغار أو تزول عنهم من تلقاء نفسها.

وفي ما يلي لائحة مصغّرة عن أبرز العادات الطفولية والأكثر شيوعاً بينها:

وفي الإجمال، يُطوّر الطفل إحدى العادات أعلاه إما لأنه يجد فيها الراحة وتُساعده في التنفيسعن مشاعر القلق والتوتر، أم لأنها تُسلّيه وتُبعد عنه شبح الملل.

هذا ويُمكن للطفل أن يُطوّر عادات غريبة ومحرجة في محاولةٍ منه لتقليد أحد الوالدين أو لدواعٍ عملية أو بالأحرى في ظروفٍ معيّنة، بحيث تبقى معه وتُلازمه حتى بعد زوال هذه الظروف، مثل عادة نقر الأنف التي يُمكن أن تنشأ عن إصابة الطفل بالزكام ومحاولته التخلّص من المخاط العالق في مجاريه الأنفية.

وكما وقلنا سابقاً، معظم العادات الطفولية مؤقتة وتزول عن الطفل من تلقاء نفسها ومع مرور الوقت. لكن، إن لاحظتِ بأنّ عادة طفلكِ باتت حجر عثرة في طريق نشاطاته اليومية، أو باتت أكثر إحراجاً أو حتى باتت تُسبب له الضرر، فسيكون عليكِ أن تتدخّلي وتلجئي إلى طرق واستراتيجيات حازمة لتخليصه منها.

للمزيد: كيف تُعلّمين طفلكِ حسن التصرف؟

 

اقرأي المزيد

انضمّي إلى برنامج "أول ألف يوم من حياة طفلي"!

راحة بالك كأمّ على بعد كبسة زرّ. انضمّي الآن واحصلي على نصائح وحلول أسبوعيّة تهمّك عبر البريد الإلكتروني.

  • تعلّمي عن التغذية على مزاجك!
  • جرّبي أدواتنا العملية المصمّمة حسب طلبك!
  • إحصلي على المساعدة والإجابات التي تتوخين في ظرفٍ قليل!
  • استمتعي بعروض وخصومات رائعة!

ابدأي معنا المشوار!

محتوى ذو صلة